سمير الوافي : الاخشيدي استرجع شيئا من كرامة الديبلوماسية برفضه دعوة ميركل بتدخّل أردوغان‎

اثر رفض تونس اليوم السبت الدعوة التي تم توجيهها امس من طرف انجيلا ميركل للحضور غدا الأحد 19 جانفي في أعمال المؤتمر الدولي حول ملف ليبيا، هلل رواد المواقع الاجتماعية بالخبر. و رأوا في ذلك غسل لماء الوج…

اثر رفض تونس اليوم السبت الدعوة التي تم توجيهها امس من طرف انجيلا ميركل للحضور غدا الأحد 19 جانفي في أعمال المؤتمر الدولي حول ملف ليبيا، هلل رواد المواقع الاجتماعية بالخبر.

و رأوا في ذلك غسل لماء الوجه و ان الكرامة ليس لها ثمن و هذا ما دونه الإعلامي سمير الوافي ما ان وقع نشر بيان الخارحية.

“باعتذاره عن تلبية دعوة ميركل إلى مؤتمر برلين لأنها متأخرة بعد تدخل من أردوغان…يسترجع الأخشيدي بعض كرامة الديبلوماسية التونسية التي خيبت الأمل وأحبطت التوانسة…وخسرت دورها في الملف الليبي…ورفض الدعوة بكبرياء هو الموقف المطلوب والشجاع في مثل هذا التوقيت…ورغم الفشل الديبلوماسي المتراكم فعلى الأقل هذا خروج عن المواقف الانبطاحية المعتادة…حتى تفهم ميركل وشركائها أن تونس لن تضحي بالكرامة من أجل الخبز…!“

تعليق

الأنشطة
المصدر
tunisiaonline

مقال مماثلة

Back to top button
Close
Close