الشاعر الازهر الضاوي بعد ترذيل مؤسسة الرئاسة : “موش هجّالة يا همّال..غير انتم ما تجوش رجال”..



الشاعر الازهر الضاوي بعد ترذيل مؤسسة الرئاسة : “موش هجّالة يا همّال..غير انتم ما تجوش رجال”..

بلغ الالم حده بالشاعر الملتزم لزهر الضاوي وهو يشاهد ترذيل مؤسسة الرئاسة في تونس..وتدفق “الي يسوى والي ما يسواش” على مقر الهيئة العليا المستقلة للانتخابات لتقديم ترشحه .. المشهد المقرف هال الشاعر ازهر الضاوي فرد عليه بهذه الأبيات الحانقة:

“بڨلة للي مخير فيكم طماعة سالوا رواڨيكم مَهر الخضرا غالي عليكم ساحل و فيافي و جبال قمح ال ما تطوله حفانيكم تاريخ ال سرده يطوال.. …

ما اسهلها تشدوا الرئاسة كمشة اماسيخ و كمباصة الّي هذا يفرك راسه و يقدم مطلب في الحال وراس تونس حتى عسّاسه على باب قصرها محالْ… …

واحد جايب ڨفّة معاه و الثاني حاير في عشاه ولاخر ڨلصونه ريناه عامل عركة مع المڨفال و الرابع عاطي بڨفاه مطيّح للطرحة السروال …

لا تربحكم حاشا ال يسمع فضحتونا في العالم الاجمع ساعة ساعة عيني تدمع عل خضرا و يحير البال لكن نعرفها ما تركع حرة و تعفس عل الانذال… …

موش هجّالة يا همّال غير انتم ما تجوش رجال”..

تعليق


ما هو رد فعلك؟

Like Like
14%
أعجبني
Love Love
14%
محبوب
Haha Haha
14%
مضحك
Wow Wow
57%
رائع
Sad Sad
0%
محزن
Angry Angry
0%
مغضب

هل أعجبك؟ شارك مع أصدقائك!