الناصر يدعو لوحدة وطنية لبناء برامج وحكومة تتمتع بثقة الشعب‎

الناصر يدعو لوحدة وطنية لبناء برامج وحكومة تتمتع بثقة الشعب…

اعتبر الرئيس الأسبق  لمجلس نواب الشعب محمد الناصر خلال تصريح مساء أمس الثلاثاء 25 فيفير 2020 أنّ الوضع في تونس لا يتعلق بتكوين حكومة بل بكيفية الخروج من الأزمة وأبعادها الإجتماعية والإقتصادية والإجتماعية وكل مايتعلق بالوضع داخلها وخارجها وما يحيط بها وهي عناصر أزمة يجب أخذها بعين الإعتبار حتى في ظل ما تعيشه تونس اليوم من جلسة عامة لمنح الثقة لحكومة الياس الفخفاخ والتي يأمل نجاحها وذلك على هامش تقديم كتاب الوزير الأسبق والمدري العام الأسبق لبنك المركزي منصور معلى بعنوان  "الخروج من الأزمة والوحدة الوطنية: كيف ولماذا؟ " الذي نظمتها مجلة ليدرز .

 

الثورة ملك للشعب وليست ملكا للأحزاب فقط

وأضاف محمد الناصر أن الثورة التي قام بها الشباب العاطل عن العمل وأهالي ولاية سيدي بوزيد وغيرها من الولايات  تحت شعار حزب حرية كرامة وطنية حاولت الأحزاب إستغلالها والركوب على هذا الحدث ليصل الوضع ببعض الأحزاب إلى تقديم نفسها على كونها هي من قامت بالثورة  وأن الثورة ملك خاص بها في حين أن الثورة هي ملك الشعب التونسي والأحزاب هم أجزاء من هذا الشعب التونسي.

 

لا وحدة وطنية فقط بالأحزاب ودون المنظمات الإجتماعية

 

 وأكد محمد الناصر خلال كلمته على أهمية المنظمات الاجتماعية من اتحاد الشغل ومنظمة الأعراف واتحاد الفلاحين والاتحاد الوطني للمرأة التونسية التي تريد الخير لتونس والمشاركة في وحدة وطنية لا تضم فقط الأحزاب بل يجب أن تكون متسعة لكل الأطياف حول نظرة مستقبلية مشتركة  .

وأقترح محمد الناصر تنظيم ندوة وطنية تحت عنوان "الخروج من الأزمة والوحدة الوطنية " بمشاركة كل الأحزاب والمنظمات وإغلاق  الباب عليها لمدة  يومين أو ثلاثة لإيجاد  إتفاق على قاعدة مشتركة تبنى عليها البرامج وحكومة تتمتع بثقة الشعب وقادرة على إرجاع الأمل في نفوس التونسيين .

 

هناء السلطاني

 

الأنشطة
المصدر
mosaiquefm

مقال مماثلة

Back to top button
Close
Close