لضمان مخزون دائم: السعي إلى تطوير نسبة التبرّع الطوعي المنتظم للدّم



لضمان مخزون دائم: السعي إلى تطوير نسبة التبرّع الطوعي المنتظم للدّم

نظم المركز الوطني لنقل الدم اليوم الجمعة 5 أفريل 2019، ندوة صحفية بالعاصمة في اطار الإحتفال باليوم الوطني للتبرع بالدم الموافق ليوم 8 أفريل من كل سنة، والذي يتنزل هذه السنة تحت شعار ''تبرع بالدم من أجل الحياة .. تعطي معنى للحياة''.

وأفاد مدير عام المركز سلامة حميدة، أن المركز الوطني لنقل الدم يسعى إلى تطوير نسبة التبرع الطوعي المنتظم المقدرة ب11.15 بالمائة سنة 2018 مقابل نسبة التبرع العائلي التي ناهزت 63 بالمائة خلال نفس السنة من أجل ضمان مخزون دائم لكافة الزمر الدموية دون استثناء وطيلة فترات السنة دون احتساب الفترات الصعبة، مبرزا أهمية ترسيخ ثقافة التبرع الطوعي المنتظم عبر مشاركة وسائل الاعلام ومساهمة المجتمع المدني.


ولفت الى أن المركز مطالب بتوفير مخزون 5 أيام على الأقل، مبرزا في هذا الصدد ان المركز يعمل من اجل التوصل الى الترفيع في المخزون الى 15 يوما على الأقل، قصد تلبية الطلبات الوافدة عليه من القطاعين العام والخاص من الوحدات الدموية والكويرات الحمراء والصفيحات والبلازما وحتى لا يقع المساس بمخزون الدم.


ويوزع المركز يوميا وعلى مدار السنة ما بين 220 و250 وحدة من الدم الاحمر للمؤسسات الصحية العمومية والخاصة بتونس الكبرى، الى جانب 150 وحدة من الصفيحات لمرضى زرع النخاع العظمي وسرطان الدم.


كما أشار حميدة الى أن حاجيات تونس من الدم ومشتقاته تزداد يوما بعد يوم نظرا لوجود فترات صعبة، على غرار فصل الصيف الذى يكثر فيه عدد الولادات وحوادث الطرقات اضافة الى شهر رمضان الذى تتقلص خلاله عمليات التبرع بالدم.

تونس تحتاج سنويا 220 الف وحدة دم


قدم مدير عام المركز بالمناسبة لمحة حول النشاط اليومي للمركز في مجال نقل الدم وكذلك المراكز الجهوية التابعة له فى كل من ولايات صفاقس وقابس وجندوبة وقفصة وسوسة الى جانب 25 بنك دم داخل المستشفيات الجامعية والجهوية والمركز العسكري لنقل الدم، مشيرا الى ان تونس التي تحتاج سنويا 220 الف وحدة دم سجلت سنة 2018 أكثر من 221 ألفا و680 عملية تبرع بالدم.


ومن جهته استعرض رئيس قسم النهوض بجمع وتوزيع الدم بالمركز حمادي عكاري أخلاقيات التبرع بالدم في تونس التي ترتكز بالأساس على الطوعية والسرية ودون مقابل مادي وينظمها في مختلف مراحلها القانون عدد 82-26 المؤرخ في 17 مارس 1982 مضيفا ان تونس اختارت تشجيع المبادرة الخاصة من قبل المتبرع المنتظم عبر اسناد ميداليات (فضية للمتبرع بين 10 و25 مرة وذهبية لأكثر من 25 مرة وقرمزية لأكثر من 50 مرة).


وتمت بهذه المناسبة ايضا تقديم موقع ''واب'' hayet.tn الذي يهدف الى تسهيل عملية التبرع بالدم في تونس، وقامت باعداده مجموعة من الطلبة من فرع جمعية ''ايناكتوس'' (enactus) المتواجدة ب 40 دولة في العالم وب50 مؤسسة جامعية بتونس وذلك بالتعاون مع المركز الوطني لنقل الدم.


وأشار أحد معدي هذا الموقع الطالب مهدي التايب من المدرسة العليا للتجارة بمنوبة الى ان هذا الموقع سيساهم في الترفيع من عدد المتبرعين الطوعيين،
من خلال تسجيل اسمائهم ببنك المعطيات بهذا الموقع الذي يمكن للمركز الاطلاع عليه واللجوء الى المسجلين به في حالات الحاجة الى متبرعين، مبينا انه يمكن أيضا من خلاله تقديم استفسارات للمتبرع بالاجابة عن عدد من الأسئلة (هل يمكنني أن أتبرع وأين يمكنني أن أتبرع).


ما هو رد فعلك؟

Like Like
0%
أعجبني
Love Love
0%
محبوب
Haha Haha
0%
مضحك
Wow Wow
0%
رائع
Sad Sad
0%
محزن
Angry Angry
0%
مغضب

هل أعجبك؟ شارك مع أصدقائك!